صلاة لقبول الصليب

 

   أَنَا هُوَ الرَّجُلُ الَّذِي رأَى مَذَلَّةً بِقَضِيبِ سَخَطِهِ. قَادَنِي وَسَيَّرَنِي فِي الظَّلاَمِ وَلاَ نُورَ.  حَقّاً إِنَّهُ يَعُودُ وَيَرُدُّ عَلَيَّ يَدَهُ الْيَوْمَ كُلَّهُ.  أَبْلَى لَحْمِي وَجِلْدِي. كَسَّرَ عِظَامِي.  بَنَى عَلَيَّ وَأَحَاطَنِي بِعَلْقَمٍ وَمَشَقَّةٍ. أَسْكَنَنِي فِي ظُلُمَاتٍ كَمَوْتَى الْقِدَمِ.  سَيَّجَ عَلَيَّ فَلاَ أَسْتَطِيعُ الْخُرُوجَ. ثَقَّلَ سِلْسِلَتِي. . (مر 3 : 1 – 7)

 فَأَطْلُبُ إِلَيْكُمْ أَيُّهَا الإِخْوَةُ بِرَأْفَةِ اللهِ أَنْ تُقَدِّمُوا أَجْسَادَكُمْ ذَبِيحَةً حَيَّةً مُقَدَّسَةً مَرْضِيَّةً عِنْدَ اللهِ عِبَادَتَكُمُ الْعَقْلِيَّةَ. (رو 12 : 1)

إلهي يسوع…
أشكر يا ربي في كل مرة تسيج فيها طريقي حتي لا استطيع الخروج 
لأنه في ذلك الحين, أعلم يقينا أنه وقت الصعود علي مذبح صليبك…
لاقدم لك نفسي ذبيحة حية…
خاضعة لأن تتألم وتموت معك علي صليبك…
وواثقة أنها تقوم فيك… في سمائك…
فكل موت وألم… إن كان من خطيتنا… أو الخطية المحيطة بنا… أو اضطهاد لنا…
يُبتلع فيك…
لينفجر نور حياتك فينا… يا كوكب الصبح المنير…

 +++

فَإِذْ قَدْ تَشَارَكَ الأَوْلاَدُ فِي اللَّحْمِ وَالدَّمِ اشْتَرَكَ هُوَ أَيْضاً كَذَلِكَ فِيهِمَا، لِكَيْ يُبِيدَ بِالْمَوْتِ ذَاكَ الَّذِي لَهُ سُلْطَانُ الْمَوْتِ، أَيْ إِبْلِيسَ (عب 2: 14)

لَكِنْ كَانَ لَنَا فِي أَنْفُسِنَا حُكْمُ الْمَوْتِ، لِكَيْ لاَ نَكُونَ مُتَّكِلِينَ عَلَى أَنْفُسِنَا بَلْ عَلَى اللهِ الَّذِي يُقِيمُ الأَمْوَاتَ، الَّذِي نَجَّانَا مِنْ مَوْتٍ مِثْلِ هَذَا، وَهُوَ يُنَجِّي. الَّذِي لَنَا رَجَاءٌ فِيهِ أَنَّهُ سَيُنَجِّي أَيْضاً فِيمَا بَعْدُ (2كو  1 :  9 : 10)

لأَنَّهُ إِنْ كُنَّا قَدْ صِرْنَا مُتَّحِدِينَ مَعَهُ بِشِبْهِ مَوْتِهِ نَصِيرُ أَيْضاً بِقِيَامَتِهِ. (رو  6 :  5)

أيها الاله الكلمة المتجسد…
الذي إشترك معنا في اللحم والدم…
شركتنا معك تبدأ في أورشليم, حيث ولدت فينا…
وتتجلي في الصليب, حيث شركة آلامك…
وتُختبر في القبر, حيت نتحد بشبه موتك…
وتنطلق للسماء, بقيامتك, حين ترتفع وتجذب إليك الجميع…
فإعطنا أن نحمل في كل حين إماته الرب يسوع…
فليس لنا في أنفسنا إلا حكم الموت…
وأنت من يقيم الأموات ويحيهم…
فإعطنا أن نصعد للصليب فيك وبك…
فلٍسنا أبدا وحدنا في ألم الصليب, بل حين نقبله نصير في المصلوب…
نصعد بلعنتنا, وأنت بالبركة الكائنة فيك…
لتحول هناك اللعنة لبركة, وتظهر حياتك فينا…
لتجعل العقوبة خلاصًا…
الخلاص الذي فتشنا عنه وهو كائن فيك…
لنقبل أن نجوز في الموت الذي نستحقه…
الذي قبلته أنت, وكنت لا تستحقه…
لتسحق أنت الموت بحياتك, وتبتلعه…
اجعلنا ننظر معك السرور الموضوع أمامك لنحتمل الألم, ونستهين بالخزي…
سرور حياتنا الجديدة والمتجددة فيك…
سرور قيامنا في السماء فيك…

 +++

 وَأَمَّا الْمَسِيحُ فَكَابْنٍ عَلَى بَيْتِهِ. وَبَيْتُهُ نَحْنُ (عب 3: 6)

أَمَا تَعْلَمُونَ أَنَّكُمْ هَيْكَلُ اللهِ وَرُوحُ اللهِ يَسْكُنُ فِيكُمْ؟ (1كو  3 :  16)

 فَصَنَعَ سَوْطاً مِنْ حِبَالٍ وَطَرَدَ الْجَمِيعَ مِنَ الْهَيْكَلِ اَلْغَنَمَ وَالْبَقَرَ وَكَبَّ دَرَاهِمَ الصَّيَارِفِ وَقَلَّبَ مَوَائِدَهُمْ. (يو  2 :  15)

 وَامَّا احْشَاؤُهُ وَاكَارِعُهُ فَيَغْسِلُهَا بِمَاءٍ وَيُوقِدُ الْكَاهِنُ الْجَمِيعَ عَلَى الْمَذْبَحِ مُحْرَقَةً وَقُودَ رَائِحَةِ سُرُورٍ لِلرَّبِّ. (لا 1 : 9)

فَيُخْرِجُ سَائِرَ الثَّوْرِ الَى خَارِجِ الْمَحَلَّةِ الَى مَكَانٍ طَاهِرٍ الَى مَرْمَى الرَّمَادِ وَيُحْرِقُهَا عَلَى حَطَبٍ بِالنَّارِ. عَلَى مَرْمَى الرَّمَادِ تُحْرَقُ.ِ (لا 4 : 12)

أيها الكاهن العظيم علي بيت الله الآب…
بيته نحن, وهيكله المقدس هو نحن…
فتعال وطهر هيكلك من كل موت…
أطرد من هيكلك الجميع, وإقلب موائدنا…
نقدم أنفسنا ذبيحة حية, فقربها لله…
وإن هربنا, فاحصرنا بمحبتك, لنصعد علي مذبحك…
فأذبح ولا تشفق, لك كل أنفسنا…
اصعد لأبيك الصالح ما خلقته فينا…
واطرح خارج المحلة كل ما هو ليس منك…
ليحرق علي صليبك خارجا كما حرقت أنت…
وليُبتلع كل موت, ولا يبقي إلا الحياة…

 +++

وَإِنْ كَانَ رُوحُ الَّذِي أَقَامَ يَسُوعَ مِنَ الأَمْوَاتِ سَاكِناً فِيكُمْ فَالَّذِي أَقَامَ الْمَسِيحَ مِنَ الأَمْوَاتِ سَيُحْيِي أَجْسَادَكُمُ الْمَائِتَةَ أَيْضاً بِرُوحِهِ السَّاكِنِ فِيكُمْ. (رو  8 :  11)


فَتَعْلَمُونَ أَنِّي أَنَا الرَّبُّ عِنْدَ فَتْحِي قُبُورَكُمْ وَإِصْعَادِي إِيَّاكُمْ مِنْ قُبُورِكُمْ يَا شَعْبِي. وأَجْعَلُ رُوحِي فِيكُمْ فتَحْيُونَ, وَأَجْعَلُكُمْ فِي أَرْضِكُمْ, فَتَعْلَمُونَ أَنِّي أنَا الرَّبُّ تَكَلَّمْتُ وَأَفْعَلُ, يَقُولُ الرَّبُّ (حز 37 : 13 – 14)

يا روح الله القدوس, روح الحياة…
يا من حل ببشريتنا في بطن القديسة العذراء, لكي يخلق إنساننا جديداً…
وتجلي في معمودية السيد عنا, ليعلن خلقتنا الجديدة فيه…
احرقنا بنار حبك, نار تطهيرك …
أيها الروح السمائي الذي لم يفارق يسوع في موته عن خطايانا…
ولا حتي للحظة أو طرفة عين…
لا تتركنا في موتنا… لأننا نقبل أن نموت فيه…
حيث روح الحياة قائم لأجلنا, حتي ونحن نموت معه…
لتبث فينا روح القيامة, الروح الذي أقام يسوع…
ليحيي اجسادنا المائتة في قبره…
أقمنا جيشا عظيما, يحيا لأجل من فتح قبورنا…
وكسانا عظامنا اليابسة ببشريته الجديدة…
وأخرجنا من الظلمة… لنوره العجيب…
فلتهب وتدخل فينا… وتقيمنا في المحبوب…

+++

 اَلَّذِي لَمْ يُشْفِقْ عَلَى ابْنِهِ بَلْ بَذَلَهُ لأَجْلِنَا أَجْمَعِينَ كَيْفَ لاَ يَهَبُنَا أَيْضاً مَعَهُ كُلَّ شَيْءٍ؟ (رو  8 :  32)

مَا هُوَ مَكْتُوبٌ «إِنَّنَا مِنْ أَجْلِكَ نُمَاتُ كُلَّ النَّهَارِ. قَدْ حُسِبْنَا مِثْلَ غَنَمٍ لِلذَّبْحِ   (رو  8 :  36)

 فَلا تَرْضَ مِنْهُ وَلا تَسْمَعْ لهُ وَلا تُشْفِقْ عَيْنُكَ عَليْهِ وَلا تَرِقَّ لهُ وَلا تَسْتُرْهُ بَل قَتْلاً تَقْتُلُهُ. يَدُكَ تَكُونُ عَليْهِ أَوَّلاً لِقَتْلِهِ ثُمَّ أَيْدِي جَمِيعِ الشَّعْبِ أَخِيراً. (تث  13 :  8)

أيها الاب القدوس…
الذي لم يشفق علي ابنه الوحيد…
جاء الآن دورنا في قبول ذبيحة ابنك في أنفسنا…
ليس بالكلام, ولا باللسان, بل بأن نمات لأجلك…
لا تشفق يا رب علينا, بل اسحقنا…
ها نحن أمامك علي الصليب…
قد حجبت وجهك عن يسوع حين طلب أن تعبر كأس خطايانا…
فكان عبورنا لقدسك فيه … وبه…
الأن احجب وجهك عن كل صلواتنا التي تهرب من الآلام الصليب…
لكي نعبر معه علي الصليب, لكي نختبر فصحنا …
نختبر فصحنا المسيح, الذي ذبح لأجلنا…
وننتقل من الظلمة لملكوت ابن محبتك…
إسحق كل فساد لا يرضيك, واقتل كل ما ليس منك…
أعطينا الغلبة بيسوع المسيح…
ليجتاز بنا السماويات…
كي نظهر أمام عرشك, أمامك, وفيه…
وندخل الي سمائك قائمين عن يمينك في المحبوب…

Romany Joseph
May 2010
Advertisements

About RomanyJoseph

قليلون من يبحثون عن الحق، وقلة منهم جادة وأمينة، وهم فقط من يعبرون صدمة خداع ما لُقن لهم وحفظوه...لينطلقوا في النمو في معرفة الحق... إنها رحلة إكتشاف للموت وعبور للقيامة
This entry was posted in التوبة, صلوات وتأملات and tagged . Bookmark the permalink.

19 Responses to صلاة لقبول الصليب

  1. Marina Ramzy says:

    لا تشفق يا رب علينا, بل اسحقنا
    الأن إجحب وجهك عن كل صلواتنا التي تهرب من الآلام الصليب
    طلبتين صعبين جداُ و ليس من السهل المجاهره بهم أو طلبهم من القلب , أعتقد أن ما يجعلني نستطيع أن نجاهر بقصد حقيقي بمثل هذه الصلوات هي الطلبه التي سبقتها من الروح القدس: لتبث فينا روح القيامة, الروح الذي أقام يسوع
    ليحيي جسادنا المائته في قبره

    نحتاج فعلاُ أن نصلي من أجل قبول الصليب لا عن أضطرار و أستسلام له و لكن بقصد أن نتغير لكي نكون علي صوره المسيح و لكي ينقي الله كل فساد في داخلنا.
    مثل هذه الصلاه تتطلي جهاد و صراع روحي عميق و تمسك في ربنا و وعوده قائلين: مالم تباركني لن أطلقك لن أتركك.

    أمين يا روماني, الصلاه دي حلوه جداُ و صعب الشعور بمعانيها ما لم نحمل صليبنا لنموت و نقوم معه

  2. Pingback: هل تأديب الرب لنا ضد محبته الأبوية؟ | Romanyjoseph's Blog

  3. Pingback: هل تأديب الرب لنا ضد محبته الأبوية؟ | Romanyjoseph's Blog

  4. Pingback: نبؤات 2012 وإغفال الصليب | Romanyjoseph's Blog

  5. Pingback: بين المنظور واللامنظور | Romanyjoseph's Blog

  6. Pingback: صغير وكبير | 3 | الكبير | Romanyjoseph's Blog

  7. Pingback: صغير وكبير | 5 | الأسلحة | Romanyjoseph's Blog

  8. Pingback: حين يُخرب الله حياتك | Romanyjoseph's Blog

  9. shereen Youssef says:

    الرب يباركك

  10. Pingback: بين الروحنة والروحانية | 1 | مقارنة | Romanyjoseph's Blog

  11. Pingback: بين أساس الإيمان… وصراعات الإيمان | Romanyjoseph's Blog

  12. Pingback: أمور تلخبط | 7 | الصلاة المثالية | Romanyjoseph's Blog

  13. Pingback: بين عرش الكرسي وعرش الصليب | Romanyjoseph's Blog

  14. Pingback: أسبوع العبور(الآلام ) نبويًا.. بين سبي اسرائيل.. والآلام المخلص.. وسبي شعب الرب بمصر | Romanyjoseph's Blog

  15. Pingback: صلاة من القبر | Romanyjoseph's Blog

  16. Sandy talaat says:

    حلوة اووووووووووووووووووووووووي
    ميرسي ياروماني

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s